هەواڵ

بەیاننامەی لیژنەکانی سەرپەرشتیاری خۆپیشاندانەکان لەکوردستانی ئێران

بيان من اللجان المشرفة علی المظاهرات في كوردستان ايران

بسم الله الرحمن الرحيم
الی: الاخوة والاخوات الكورد في كل مكان
السادة الاكارم في المنظمات الإنسانية وحقوق الانسان
الی احبائنا الاحرار في كل مكان
يا أبناء الانتفاظة الشعبية في ايران
لايخفي علی حضراتكم بعض مايجري في ايران، حيث ان هذا النظام ومنذ ان استولی علی ثمار ثورة الشعوب الإيرانية وسرق مقاليد الحكم فيها فقد انقلب علی الثوار الاصليين أبناء الشعوب الإيرانية وانفرد بالحكم لولاية عدد من المعممين وانصارهم في اظلم فترة مرت علی هذا البلد الذي كان مهدا للحضارات، باصدار احكام اعدام هوائية بحق أبناء الشعوب المشاركة في الثورة وبعد ذلك تسبب باندلاع الحرب مع النظام البعثي في العراق، والتي راحت ضحيتها عشرات الالاف من أبناء البلدين بالإضافة الی التدمير الحاصل واهدار كل الطاقات والثروات والمنابع في تلك المعارك التي اختتمت بشرب كوب من السم! بعد توقف الحرب العراقية-الإيرانية قامت السلطات الحاكمة في ايران بالتدخل في عدة دول مثل: أفغانستان والعراق والبحرين ولبنان واليمن وسورية، وتمكنت من إيجاد ثغرات إدارية ومذهبية وامنية للوصول الی تلك الدول والتدخل العسكري والأمني المباشر، ومن جانب آخر فقد تمكن من تطوير برامجها العسكرية من الداخل وخاصة في مجال صناعة الصواريخ والأسلحة النووية والكيميائية علی مرأی ومسمع العالم من دون أي رادع، حتى تمكنت من تهيئة ترسانة ضخمة من الأسلحة والصواريخ تكفي لضرب دول المنطقة، وكل ذلك من ميزانية قوت وثروات هذا الشعب الذي يأن تحت الحصارين الخارجي والداخلي.
أيها السادة الأعزاء: ان التظاهرات العارمة التي اشتعلت في جميع ارجاء ايران، ماهي الا شعلة من نار الانتفاضة الجماهيرية والثورة التي سوف تستاصل جذور القتلة الحاكمين علی عرش ولاية الفقيه، والتي اشعلتها استشهاد السيدة زينا الكردية تحت التعذيب والتي امتدت الی سائرانحاء ايران، وتشدد شرارتها يوم بعد يوم رغم محاولات النظام الدموي في ايران بكل وسائل القمع والابادة والتهديد والوعيد لايقاف هذه الأمواج الغاضبة التي سوف تزيلهم من الوجود علی الحكم لامحالة.
ايتها الجماهير المنتفضة: سيروا نحو الامام نحو تحقيق آمال الشعوب الإيرانية المضطهدة، ولا تلتفتوا الى الوراء ولا تستسلموا لمحاولات النظام البائسة بعسكرة الانتفاضة او تدويلها، لأن هذه الثورة والانتفاضة شعبية جماهيرية مدنية وايرانية بحتة تستهدف النظام فقط وليس مذهب ودين بعينه، وان محاولات النظام البائيسة بقصف بعض المواقع في كوردستان العراق، ماهي الا محاولات تضليلية لجلب الانظار واعطاء المبررات لنفسه بقمع الانتفاضة من الداخل في ظل السكوت العربي والإسلامي والدولي.
اننا في اللجان المشرفة علی المظاهرات والانتفاضة ندعو: أبناء شعبنا للوقوف صفا واحدا مع الانتفاضة الشعبية والسلمية والمدنية التي تقرها كل الشرائع والقوانين، ونرجو منكم الالتزام التام بقررات مسؤلي اللجان من العلماء والاعيان ومنظمي المسرات والاحتجاجات، ولا تستسلموا لمحاولات النظام بالعدول عن النهج المدني واللجؤ الی الأساليب التي تضر بالانتفاضة وكذلك الاضرار بالمنشئات والممتلكات العامة والخاصة، لأنها تخص أبناء شعبنا.
وأخيرا نوجه خطابنا الی الشعوب والدول والمنظمات الإنسانية وحقوق الانسان، بالوقوف مع أبناء الشعب الإيراني في انتفاظتهم المباركة، والضغط علی النظام الدموي لوقف الات القتل والتعذيب والاعتداء الجنسي علی المعتقلين والسيدات العفيفات اللاتي تخضعن لأشد أنواع العذاب.
الناطق باسم اللجان الشعبية المشرفة علی الانتفاظة في ايران.
ايران: ٢٠٢٢/١١/٢٤
256 جار خوێندراوه‌ته‌وه‌
2022-11-26
زۆرترین خوێندراو
Dorbeen
        

Copyright. All Rights Reserved.

Dorbeen

ئێمە

ئێمه‌ی موسوڵمان كه‌ ئێستا ره‌وتێكی نوێی ئیسلامیی كوردستانیین؛ باوه‌ڕمان وایه‌ كه‌ ئیسلام دینی ئوممه‌تێكه‌، به‌بزاڤێكی شیاو جاهیلییه‌ت ده‌گۆڕێت، تا خواپه‌رستی و دادپه‌روه‌ردی له‌دارولئیسلامێكدا بچه‌سپێت.